منتديات طيف الجنوب

 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولدخول اعضاء

شاطر | 
 

 تعرّفي على أسباب تلعثم طفلك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هـيـمـو
 
 
avatar

المهنه : غير معروف
مزاجك اليوم : مستمتع
اوسمه وسام الابداع
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 250
نقاط : 1096
تاريخ التسجيل : 26/03/2011
mms

مُساهمةموضوع: تعرّفي على أسباب تلعثم طفلك    الخميس يونيو 09, 2011 9:57 pm

تعرّفي على أسباب تلعثم طفلك




التلعثم هو كلام يتميز بتكرار عال أو إطالة سواء في الأصوات أو المقاطع أو الكلمات، مع ترددات وإنقطاعات كثيرة أثناء الحديث، بصورة تؤثّر على الانسياب الإيقاعي للكلام.
ومع ملاحظة العديد من الأسر حدوث هذه الحالة لدى أبنائها خصوصاً في ظل وجود أشخاص غرباء يلتقون بهم للمرة الأولى،

يعتبر التلعثم حالة شائعة جداً في مرحلة الطفولة المبكرة أي في سن الثالثة, وهي تحدث نتيجةً للنقص في محصلة الطفل اللغوية واللفظية, بالإضافة إلى تزاحم الأفكار التي تتسابق للخروج على شكل جمل قصيرة متقطعة. وتلاحظ هذه الحالة بصورة جلية في المرحلة الممتدة بين 3 و6 سنوات من عمر الطفل.
واذ تكون هذه الاضطرابات اللفظية أمراًً عارضاً عند بعض الأطفال ينتهي بعد فترة بسيطة، فهي تزداد عند البعض الآخر، وتستمر مصاحبةً لكلامهم لفترة ليست بقصيرة. وفي بعض الأحيان، قد تظهر ثم تختفي على فترات متفاوتة عند بعض الأطفال أي تكون متقطعة، علماً أنها تتراوح ما بين أسبوع إلى أشهر عدة.


4 حالات

و هناك أنواعاً من التلعثم تصيب الأطفال، وتختلف باختلاف مراحلهم العمرية، وهي على الشكل التالي:

> التلعثم النمائي: يصيب الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين
و4 سنوات، ويستمر لعدة أشهر.
> التلعثم المعتدل: يظهر في الفئة العمرية من 6 إلى 8 سنوات، ويمكن أن يستمر مع الطفل لمدة سنتين أو ثلاث سنوات.
> التلعثم الدائم: يظهر لدى الأطفال من عمر 3 إلى 8 سنوات، ويمكن أن يستمر معهم لفترة، إلا إذا عولج بأسلوب فعّال.
> التلعثم الثانوي: يرافقه عبوس في الوجه، وحركات في الكتفين، وتحريك الذراعين أو الساقين ورمش العينين أو التنفس غير المنتظم.



أسباب التلعثم

وتعود أسباب التلعثم الرئيسية، بالدرجة الأولى إلى:
وجود خلل أو عطل وظيفي في مراكز الكلام بالمخ.
المنافسة بين جزءي المخ السائد وغير السائد، ويظهر هذا الأمر في تلعثم الطفل الأعسر عند محاولة أسرته، إخضاع الناحية اليسرى للسيطرة بالضغط عليه ليكتب بيده اليمنى، كون الطفل مولوداً بالجزء السائد من الناحية اليمنى وليس اليسرى، كما هو معتاد.
أسباب نفسية،
وتظهر بوضوح في:
(أ) القلق النفسي العام في مواجهة المواقف التي يخشاها.
(ب) انعدام الأمن والثقة بالنفس ما ينتج أثراً انفعالياً شديداً يعاني منه الطفل عند الحديث، يؤدي في النهاية إلى حدوث حالة التلعثم.
(ج) صحبة الغرباء، وهي علامة على فقدان الثقة بالذات واضطراب التوافق الاجتماعي، في حين أن الأداء الكلامي يتحسّن بدرجة عالية عندما يكون بمفرده.
(د) الجدل العنيف أو المستمر في الأسرة يعتبر مصدر قلق لكثير من الأطفال مما يؤدي إلى التوتر داخل الأسرة.
(هـ) خوف الطفل من أن يبدو بطيئاً أو بليداً أمام الآخرين، وكذلك خوفه من انتقاداتهم يجعله يتوقع انه لن يتحدث بشكل جيد.



جلسات التخاطب

ولا تلعب الأدوية دوراً هامّاً في علاج التلعثم, ومن هنا يفضل الاتجاه للعلاج النفسي والتخاطبي في فهم مشاكل المريض، حتى نستطيع التخفيف من درجة التوتر المصاحبة للتلعثم، وبالتالي مساعدته على النطق بصورة سليمة عن طريق جلسات علاج التخاطب، بالإضافة إلى جلسات العلاج النفسي.
وفي غالبية الأحوال فإن نسبة %50 إلى %80 من حالات تلعثم الأطفال تتحسن تلقائياً بدون تدخل خارجي، ويلاحظ أن التحسن يكون أعلى لدى الإناث منه لدى الذكور.ومن المفيد جداً للأهل مراعاة ما يلي للتغلب على هذه المشكلة:
:: يجب عدم إلزام الأطفال على تعلّم الكلام إلا إذا كانوا يتقبلونه، فلا بد للأم من الانتباه الى ضرورة الحديث الدائم مع طفلها، وهي تريه وجهها وفمها وليست معرضة عنه، فضلاً عن التحدث ببطء معه.
:: من المفيد تعويد الطفل على الكلام البطيء والقيام بعملية شهيق
وزفير قبل كل جملة، فالتنفس
يؤدي إلى إبقاء الأوتار الصوتية مفتوحة.
:: يمكن للأم تعويد طفلها على استخدام جهاز «بندول الإيقاع»، الذي يساعد في التحدث بمصاحبة ضربات بطيئة للبندول.
:: مراعاة خفض القلق تدريجياً عند الطفل بتجنب ابداء التعليقات السلبية حول تلعثمه، مع تقديم الاستحسان عندما ينطق كلمة بشكل صحيح.

كيف يكتشف الأهل وجود اضطرابات تلعثم عند أطفالهم؟

ان أبرز السلوكيات المصاحبة لاضطرابات التلعثم والتي تمكن الأهل من معرفة ما إذا كان أولادهم يعانون من اضطرابات في التلعثم، هي: إغماض العينين وفتح الفم والشد على قبضة اليد أو على اللسان داخل الفم.
وفي هذه الحالة، يجدر بالأهل الاهتمام بـ :
:: فحص كلام الطفل على يد طبيب متخصص في التخاطب.
:: القيام بعمل تحليل صوتي للكلام على الكومبيوتر.
:: استشارة الطبيب النفسي للوقوف على الأسباب الحقيقية للمشكلة.
وتجدر الإشارة إلى أنه في كثير من الأحيان تكون أجهزة التنفس والصوت والكلام سليمة في البنية والوظيفة، رغم حدوث التلعثم عند الطفل.


الطفل عندما تقذفه في السماء
يضحك؟؟

لأنه يعرف أنك ستلتقطه ولن تدعه يقع
((((تلك هي الثقه))))
فلو رمتك الأقدار
فستلتقطك رحمة ربي قبل أن تقع
((((فثق بذلك))))


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tefaljnob.ahlamoontada.com
 
تعرّفي على أسباب تلعثم طفلك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طيف الجنوب :: المنتديات الأسرية :: مملڪٌّة آلحب آلأبديه ..-
انتقل الى: